معلومه مفيده

ما هو مرض السكري في الدم احد الامراض الاكثر شيوعاً

ما هو مرض السكري في الدم احد الامراض الاكثر شيوعاً 


  هو مرض يتم خلاله تدمير وإتلاف خلايا بيتا في البنكرياس لأسباب وراثية، على الأرجح، مدعومة بعوامل خارجية، هذه العملية  بطيئة جدا وتستمر عشرات السنين.
مرض السكري مرض السكري هو مرض مزمن والسبب الرئيسي للإصابة به هو عدم قدرة البنكرياس على إنتاج الإنسولين بكميات كافية للجسم، ومن المعروف أنّ الإنسولين هو هرمون ينظّم نسبة السكر بالدم، كما أنّ مرض السكري يصنّف إلى نوعين، النوع الأول هو عدم قدرة الجسم على إنتاج الإنسولين، والنوع الثاني هو أنّ الجسم ينتج الإنسولين ولكن بكميات غير كافية، أعراض مرض السكر - موضوعوهو النوع الأكثر شيوعاً، ويشكل 90% من حالات مرض السكري.

إن احتمال إصابة شخص يتمتع بوزن صحّي وبلياقة بدنية جيدة بمرض السكري ضئيل، حتى وإن كان لديه هبوط في إفراز الإنسولين.

أما احتمال إصابة شخص سمين لا يمارس نشاطا بدنيا بمرض السكري فهو احتمال كبير، نظرا لكونه أكثر عرضة للإصابة بـ "مقاومة الإنسولين" (Insulin resistance) وبالتالي بمرض السكري.

هو الأكثر شيوعا، يمكن أن يظهر في أي سن، اذ تشير الإحصائيات إلى إن عدد المصابين بمرض السكري النمط الثاني في العالم، سجل ارتفاعا كبيرا جدا خلال العقود الأخيرة، إذ وصل إلى نحو 150 مليون إنسان، ومن المتوقع أن يرتفع إلى 330 مليون مصاب بمرض السكري، حتى العام 2025. لكن لحسن الحظ  يمكن الوقاية منه وتجنبه، غالبا. 
مرض السكرفي الدم يُعدّ مرض السكري أحد الاضطرابات الأيضية الاستقلابية المُزمنة ويتمثّل بحدوث ارتفاع في مستويات سكر الجلوكوز في الدم بما يتجاوز المدى الطبيعي لها فإنّ النّسبة العالمية للإصابة بمرض السّكري بين البالغين الذين تجاوزت أعمارهم 18 عامًا ارتفعت من 4.7% عام 1980م إلى 8.5% عام 2014م، ويُشار إلى أنّ معدل انتشار مرض السّكري ارتفع بسرعةٍ أكبر في البلدان ذات الدخل المتوسط ووفقًا لدراسة نشرتها مجلة علم الغدد الصماء 
 مرض السكري  في الدم بكل حالاته وأنواعه يبقى مع المريض مدى الحياة، وله مضاعفات كثيرة إذا لم تتم معالجته أو السيطرة عليه، مثل فقدان البصر، أو الإصابة بأمراض القلب، ولذلك ينصح مريض السكري بأخذ كل الاحتياطات اللازمة لتقليل مخاطر هذا المرض، ومحاولة التعايش مع حالته.

      الإصابة بالسكري
عندما تصاب خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس بالضرر، تقل كمية الإنسولين المفرزة بشكل تدريجي، وتستمر هذه العملية سنوات عديدة.

إذا ما ترافقت هذه الحالة مع وجود "مقاومة الإنسولين"، فإن هذا المزيج من كمية إنسولين قليلة ومستوى فاعلية منخفض، يؤدي إلى انحراف عن المستوى السليم للجلوكوز (السكر) في الدم، وفي هذه الحالة يتم تعريف الشخص بأنه مصاب بمرض السكري (Diabetes).

المعروف إن المستوى السليم للسكر في الدم بعد صوم ثماني ساعات يجب أن يكون أقلّ من 108 ملغم/ دل، بينما المستوى الحدودي هو 126 ملغم/ دل.

أما إذا كان مستوى الجلوكوز في الدم لدى شخص ما 126 ملغم/ دل وما فوق، في فحصين أو أكثر، فعندئذ يتم تشخيص إصابة هذا الشخص بمرض السكري.

Comments